الاثنين، 26 أبريل، 2010

قليل من الحذر

قال شخص ما-لا أعرفه- أن مشاهدة الأفلام تقتل الحياء في الانسان.....شخصيا أعتقد أن هذا الكلام صحيح بدرجه كبيره.....أنا لست ضد السينما و لست من مؤيديها و لا أنصح احدا بمقاطعة الأفلام ولكن.....علينا أن نوازن بين ما نخسره و ما نكتسبه من تعرضنا المكثف لكل الوسائل الاعلاميه........
عندما تولد في مجتمع يقدس السينما و يعشقها أو يشاهد فيه التلفزيون بكثره ........فأنت تتربى و تكبر عليه و لم تحصل على فرصه عادلة لتقرير هل كنت تريد هذا الأثر في حياتك أم لا........التعرض للاباحيه في سن مبكره يفقدنا الكثير من برائتنا......و نحن لا ندرك ما الذي نخسره بينما نحن نخسر كثيرا.....
لم تتح لنا أبدا فرصة التعرف على مقارنة عادله بين شخص نشأ و تربى على المشاهدة-أي مشاهده لأي مادة اعلاميه-و شخص اخر لم يتعرض لذلك.....على الجانب الاخر فان من لا يتعرض لهذه الوسائل الاعلاميه يتصف -في أحيان كثيره- بضيق الأفق و المحدوديه......
من الصعب تحديد موقف من أمر شديد الانتشار كالتلفزيون و السينما.......نرجو فقط أن نوازن بين ما نخسره و ما نكسبه كبشر من هذا التعرض المكثف......لماذا لا يخبرنا أحد عن الذي نخسره من انسانيتنا........ربما لو لم تكن هذه الوسائل موجوده لتشكلت شخصياتنا بدرجه مختلفه أكثر انسانيه
ارجو أن يتوخى المشاهدون الحذر قبل مشاهدة أي شيء.....أقرأ تعريفا بما سوف تشاهده.....قليل من الاهتمام سيغير الكثير من الأشياء.....حواسنا تستحق منا اهتماما أكثر........هذا حقها علينا........لا تشاهد فيلما بدافع الملل أو لأنك لا تجد شيئا اخر تفعله......شاهد ما يعجبك و فكر جيدا في أسباب اعجابك به.......توخى الحذر......و وازن جيدا بين ما تكسبه و ما تخسره و هل يستحق الأمر المخاطره



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق